احكي عبري

بِ سْتَايْل

معرفة اللغة العبرية هي القدرة على إحداث تغيير شخصي ومهني

معرفة اللغة العبرية تعني القدرة على إحداث تغيير شخصي ومهني

تأسست مدرسة ألف لتعليم اللغة العبرية عام 2020 بهدف تغيير وجه مستقبل المجتمع العربي في البلاد.

مؤسس المدرسة، خالد قدري، أكاديمي ورائد أعمال، واجه صعوبات بالاندماج في سوق العمل بسبب

فجوات لغوية كبيرة. إن الدرجات والألقاب العلمية لا تغنيك عن مواجهة نقص المعرفة باللغة العبرية. نتيجة لهذا

تأسست المدرسة برؤيا للسماح لكل شاب وشابة من الوسط العربي بـ “تخطي” هذه المحنة والمضي قدمًا

بثقة نحو تحقيق الذات من الناحية الشخصية والمهنية، دون التنازل عن الهوية, اللغة العربية والثقافة!

خريجين
0 +
مشاهدة محتوى
M 0 +
جميع انحاء البلاد
0 +

Live Courses

Digital Courses

طريقتنا

أسلوب التدريس في مركزنا فريد من نوعه ويأخذك في رحلة نحو إتقان اللغة، الثقة في التحدث والتصرف باللغة العبرية.
تعتمد طريقتنا على نموذج “الدروس الخمسة”: الجرأة، الخطأ، العيش، التواصل، والمثابرة.
طريقة  אלף  تقوم على وسائل التحدث، الاستماع، المشاهدة والقراءة، فهناك تكيف ومرونة مع مستوى المعرفة والكلام لكل طالب.
بالإضافة إلى اللغة تعلم ، نساعدك في الدعم النفسي والاجتماعي مع الصعوبات المصاحبة لتعلم لغة جديدة أو تحسين مهارات التحدث والاستيعاب.
بما أننا كنا في وضعك قبل بضع سنوات فقط، ففريق المدرسة يتفهم المخاوف ويعرف كيف يساعدك في التغلب عليها.

لكي نعرف كيف نضبط أنسب دورة لك، فحان الوقت للتحقق من المستوى الحالي لمعرفتك للّغة، في نموذج رقمي وبسيط، حتى نتمكن من معرفة مستواك الحالي قبل بدء الدراسة.

فحص المستوى

طريقة التعليم مبنية على أساس معايير الاتحاد الاوروبي CEFR

طاقم مهني، متفهم وذو خبرة كبيرة في المجال

دورات على مقاسك وبعدة مستويات

زبائننا

فريق التدريس

يتكون أعضاء هيئة التدريس من كبار المعلمين، الذين يعطون اهتمامًا شخصيًا لكل طالب، بإتقان واحتراف.

بالإضافة الى تعلم اللغة العبرية، فريقنا موجود هنا لخلق اتصال حقيقي مع الثقافة، وتقديم إمكانية الحفاظ على هويتكم مع الاندماج في المجتمع دون خوف وبنجاح كبير.

Skip to content